اصف امام زملائي مكانا اعجبني مستعملا الفاعل والمفعول به

اصف امام زملائي مكانا اعجبني مستعملا الفاعل والمفعول به

اصف امام زملائي مكانا اعجبني مستعملا الفاعل والمفعول به . نسعد اليوم متابعينا الكرام ان نجيب على السؤال من الامور التي يركز عليها معلمو اللغة العربية في المدارس، لان تعلم اطلاب مثل هذه المهارات يعمل على صقل مهارات الكتابة لديهم ويمكنهم في المستقبل من كتابة اروع المقالات والقصص التي يعبرون فيها عن بعض ما يدور في خاطرهم او تجربة ما  قد قاموا بها.

 

صف فقره عن مكانا اعجبني مستخدما الفاعل والمفعول به تعتبر الكتابة أحد أنواع الأدب في اللغة العربية الصف الخامس، وتستخدم الكتابة للتعبير عن شيء ما أو ظاهرة ما أو موضوع معين أو حالة شخصية أو ماشابه، وهناك نوع من الكتابة هو الكتابة الرسمية التي تستخدم ألفاظ وعبارات باللغة العربية الفصحى تخاطب من خلالها القراء في قضية اجتماعية وتكون صالحة لكل زمان ومكان في هذا العالم، كما أن هناك كتابة القصة أو الرواية أو كتابة الشعر والقصائد ولكل نوع من الكتابة الأعراف الخاصة به، كما يمكن الخروج عن هذه الأعراف وذلك ما يتميز به كل كاتب عن غيره، ولكن تبقى الأعراف هي الأساس الذي يعتمد عليه الكثيرين من قواعد الكتابة الأساسية في مختلف مجالات الكتابة، في إطار ذلك يطرح كتاب اللغة العربية سؤال: صف امام زملائي مكانا اعجبني مستعملا الفاعل والمفعول به للصف الخامس.

اصف امام زملائي مكانا اعجبني مستعملا الفاعل والمفعول به

نقدم لكم فقرة تصف جمال الطبيعة التي أعجبك في الآتي.

بدأ ظهور الغيوم المعتلية في السماء وغياب أشعة الشمس الساطعة وتلون السماء بالألوان المشرقة وسقوط الأمطار الغزيرة على الأرض الممتدة وانبعاث رائحة المطر في الهواء الطلق وانعكاس ألوان الطيف الزاهية في السماء العالية كان الوقت بقايا ليل ٍ بارد ، والفصل شتاء ، انكمشت الحياة من شدة البرودة ، وتجمدت في عروق المواسير الصدئة الملتصقة بالجدران عبر السنين زمهرير مخيف بطريق الأبواب وكانت النوافذ في إصرار وعزم شديدين على الدخول دون استئذان من أحد ….. كانت عقارب الساعة تزحف في ملل متثاقلة نحو الخامسة صباحاً وشعاع من الخيط الأبيض الناعم لفجر اليوم الجديد بدأ يتسلل إلى الداخل خلسة عبر شفافية زجاج النوافذ العارية من الستائر والمتجهة صوب شروق الشمس ، وكان البرد القارس ينهش الأعضاء والأحشاء وتتمادى في الازدياد الليل الطويل بدأ يجر حراً مهزوماً أمام عنترية ضوء الصباح على مض الماء شديد البرودة صعب الاستعمال ، فالدفئ الذي كان طول الأيام الماضية التي عاشها الناس لايوجد له مثيل في الدنيا المزدحمة.

والجواب الثاني هو:

سنقدم وصف الغروب على شاطئ البحر بعد يومٍ طويلٍ من وقوف البحرِ أمام الكون مُنتظرًا كلّ ذي قلب مُتشحٍ بوشاح الكمد والألم والإبداع والفنّ، ليَفرغوا من عظيم صفاته وطاووسيّة ألوانه، وانتهالهم من معينه، واحتضانه لصغار البشر وكبارهم، فقد آن للسّماء الزّرقاء أن تريح يديها وتُغمض طرفَها فقد أضناها تعب النّهار وهموم البشر، حتّى احمرّت عيناها واتّسعت ملء السّماء.

ما إن تشرع عين السّماء الشّمس بإغماض جفونها مُعلنةً بدْء نومها حتّى تُغرق مُقلتها بجسد البحر الهائم لها، فكأنّها حجر عقيق ضخم قد تلاشت عناصره فوق الماء وانحلّ بعباءة البحر ليُوشي سطحه بخيوط غير متمازجة بداية وليكمل استسلامه ويضمحل أكثر فأكثر، حتّى تنثر شعرها الأرجوانيّ على البحر الأرزق لتمزج لونها الورسيّ على زُرقة المياه لتأذن للوحة المساء السّيميائيّة بتغيير الألوان وبداية مشهد جديد في مسرحية الحياة والتّأمل الكونيّ، ومن هذا الاستدعاء والاستلهام بالتّحديد يُسقط إلينا.

الى هنا متابعينا الكرام نكون قد وصلنا واياكم الى ختام مقالنا الذي تعرفنا فيه على اجابة سؤال كتابة فقرة عن مكانا اعجبني مستعملا الفاعل والمفعول به، وهو احد اسئلة مادة اللغة العربية خامس.

زر الذهاب إلى الأعلى